الرئيسية >> مقالات جاك خزمو >> موقفا واشنطن وموسكو من خطوط نتنياهو الحمراء في سورية

موقفا واشنطن وموسكو من خطوط نتنياهو الحمراء في سورية

أغسطس 24, 2017 في 1:52 م

سؤال يطرحه كثير من المراقبين السياسيين في اسرائيل وهو: “لماذا توجه رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو الى مدينة سوشي على البحر الأسود يوم الأربعاء 23/8/2017 للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على رأس وفد ضم أيضاً رئيس الموساد يوسي كوهين، ورئيس مجلس الأمن القومي الاسرائيلي مئير بن شباط؟ علماً أن وفداً أمنياً اسرائيلياً رفيعاً برئاسة كوهين وعضوية بن شباط توجه إلى واشنطن للقاء كبار المسؤولين الأمنيين في إدارة الرئيس دونالد ترامب حول “التواجد الايراني في سورية”! قبل أقل من أسبوع من ذلك.

الاجابة على هذا السؤال يمكن تحليلها بالآتي:-

لقد حاول الوفد الاسرائيلي في واشنطن اقناع الاميركيين بتعديل الاتفاق المبرم مع روسيا حول وقف القتال في جنوب سورية، إلا أن الاميركيين أجابوا بأن هذا التعديل صعب الآن، وأن العمل بالاتفاق آتٍ لا محالة.

وحاول الوفد شرح أخطار تواجد ايراني بعد هزيمة داعش في سورية وخاصة قرب حدود الجولان. وكانت الاجابة بأن الايرانيين يعملون مع روسيا وضمن تنسيق واتفاق.

أشار الوفد إلى ضرورة وجود خطوط حمراء، وان اسرائيل قد تضطر لضرب التواجد العسكري الايراني وحزب الله في سورية، وكانت الاجابة ان اميركا غير معنية بحروب الآن في منطقة الشرق الاوسط. ويفضل أن تضبط اسرائيل أعصابها وتستخدم اللغة السياسية في هذا الأمر!

وكذلك طلب الوفد الاسرائيلي من الاميركيين نقل وجهة نظر اسرائيل الى روسيا حول “مخاطر” وجود ايران قرب الحدود السورية الاسرائيلية، فكان الجواب أن التنسيق مع الروس في سورية محدود، وليست هناك علاقة قوية. وهذا الجواب جاء لإبعاد الشبهات عن إدارة ترامب بأن لها علاقة مع الروس، إذ أن هناك اتهامات بأن بوتين هو وراء فوز ترامب بالانتخابات الاميركية!

بعد عودة الوفد من اميركا، وعرض الموقف الاميركي على نتنياهو الذي بدوره قرر التوجه الى روسيا والى الرئيس بوتين مباشرة لنقل الهواجس والمخاوف الاسرائيلية من تواجد ايراني قوي في سورية.

اللقاء مع الرئيس الروسي استمر ثلاث ساعات عاد نتنياهو بعده وبوقت قصير الى اسرائيل.

الاجابة الروسية كانت واضحة على ما طرحه نتنياهو وهو أن التعاون الايراني الروسي في سورية ضرورة مُلحة.. والمهم القضاء على الإرهاب أولاً، وتواجد قوات ايرانية أو روسية في سورية هو بناءً على رغبة وقرار الحكومة السورية الشرعية وليس غيرها!

الرئيس بوتين حذر نتنياهو من أية خطوة غير محسوبة جيداً، والخطوط الحمراء التي يُعلن عنها دائماً نتنياهو ليست مقدسة ولا تعترف بها كل الأطراف!

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أهم أسباب ودوافع نتنياهو للسماح لأعضاء الكنيست بزيارة الحرم القدسي الشريف أمس الثلاثاء

أن قرار رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو السماح لأعضاء الكنيست لزيارة الحرم القدسي الشريف اليوم ...

blog lam dep | toc dep | giam can nhanh

|

toc ngan dep 2016 | duong da dep | 999+ kieu vay dep 2016

| toc dep 2016 | du lichdia diem an uong

xem hai

the best premium magento themes

dat ten cho con

áo sơ mi nữ

giảm cân nhanh

kiểu tóc đẹp

đặt tên hay cho con

xu hướng thời trangPhunuso.vn

shop giày nữ

giày lười nữgiày thể thao nữthời trang f5Responsive WordPress Themenha cap 4 nong thonmau biet thu deptoc dephouse beautifulgiay the thao nugiay luoi nutạp chí phụ nữhardware resourcesshop giày lườithời trang nam hàn quốcgiày hàn quốcgiày nam 2015shop giày onlineáo sơ mi hàn quốcshop thời trang nam nữdiễn đàn người tiêu dùngdiễn đàn thời tranggiày thể thao nữ hcmphụ kiện thời trang giá rẻ