الرئيسية >> مقالات جاك خزمو >> خطة الفوضى الخلاقة قيد التنفيذ الهادىء..

خطة الفوضى الخلاقة قيد التنفيذ الهادىء..

أكتوبر 24, 2019 في 4:50 م

لا شك أن الأوضاع العامة في منطقة الشرق الأوسط غير مستقرة، نتيجة العديد من العوامل والتدخلات في شؤون الآخرين. واهمها المواقف الاميركية المتذبذبة والمتأرجحة، ونتيجة مساع الادارة الاميركية في تحقيق مخططاتها واهدافها التي تريد شرق أوسط غير مستقر، حتى يكون بحاجة اليها أو تحت رحمتها. وللأسف فان هذه المخططات هي خارج المنطق ومخالفة لكل القوانين الدولية، وتتجاوز حقوق الانسان لان المواطن في كل المنطقة يعاني نتيجة هذه السياسات والمخططات.

لقد شنت اسرائيل عام 2006 عدوانا على لبنان، وحينها أعلنت وزيرة خارجية اميركا آنذاك كونداليسا رايس، وبكل صراحة ان هدف العدوان هو ليس فقط القضاء على حزب الله، بل تحقيق فوضى خلاقة حتى تكون دول المنطقة “تابعة” للسياسة الاميركية. ولكن هذا العدوان لم ينجح في ذلك الوقت، فتم اختراع وابتداع اسلوب آخر لتحقيق الفوضى الخلاقة عبر رفع شعارات مزيفة، ألا وهي تحقيق “الحرية والمساواة والديمقراطية”، من خلال ادوات ارهابية ومرتزقة رخيصة، التي أعاثت بالعديد من الدول دمارا كبيراً، وما زال هذا النهج التخريبي مستمرا ومتواصلا. واستعانت السياسة الاميركية بأدوات تضليل اعلامية ساهمت سواء على علم أو دون علم، في دعم الارهاب وتدمير الأوطان.

والغريب العجيب أن من أعد هؤلاء الارهابيين لتمرير مخططاتهم، أعلنوا فيما بعد انهم ضد الارهاب والمنظمات المتطرفة جدا، وشكلوا تحالفا لمكافحته.. وخير مثال على ذلك ان تركيا ساهمت في خلق الفوضى بسورية بدعمها للحركات الارهابية، وفي الوقت نفسه تبرر عدوانها على الاراضي السورية بأنها ضد الارهاب، وان عدوانها على سورية هو من أجل تأمين حدودها الجنوبية، والاكثر غرابة ان الادارة الاميركية تحالفت مع الاكراد الذين حاربوا الارهاب في شمال سورية، وفي النهاية تخلت عنهم، فهي احيانا الى جانب الاكراد، وفي حين آخر هي مع تركيا.. وهذه السياسة هدفها ارباك المنطقة، وابقاء الوضع في شمال شرق سورية متوترا وعدم مستقر.

ومن غرائب السياسة الاميركية انها تعلن عن دعمها للسعودية وفي الوقت نفسه تعلن عن عدم تأييدها لما تقوم به السعودية في الحرب على اليمن.. تنتقد روسيا بارتكاب مجازر لقصفها الارهابيين في حين ان طائراتها تقصف وتقتل مدنيين في عدة مناطق سورية وعراقية، وترفض وترفض أي انتقاد لهذا التصرف العدواني.

في الخلاصة، فان ما تشهده المنطقة من حالة فوضى وعدم استقرار هو نتيجة جهود الادارة الاميركية في اضعاف المنطقة، ظناً منها بأنها قد تعزز وجودها ونفوذها في المنطقة، لكن في الواقع فان هذه النفوذ الاميركية تضعف كثيرا، وحتماً فان هذه السياسة ستنعكس عليها اكثر واكثر في المستقبل، لان عدم استقرار المنطقة له ثمنه الكبير وهذا ما ستؤكده السنوات الآتية.

القدس 24/10/2019

x

‎قد يُعجبك أيضاً

انحراف أي حراك شعبي شرعي سيؤدي الى نتائج مرة وصعبة..

من يراقب الوضع في لبنان، فانه يدرك ويكتشف بكل وضوح وسرعة أن هناك من يتسلق ...

blog lam dep | toc dep | giam can nhanh

|

toc ngan dep 2016 | duong da dep | 999+ kieu vay dep 2016

| toc dep 2016 | du lichdia diem an uong

xem hai

the best premium magento themes

dat ten cho con

áo sơ mi nữ

giảm cân nhanh

kiểu tóc đẹp

đặt tên hay cho con

xu hướng thời trangPhunuso.vn

shop giày nữ

giày lười nữgiày thể thao nữthời trang f5Responsive WordPress Themenha cap 4 nong thonmau biet thu deptoc dephouse beautifulgiay the thao nugiay luoi nutạp chí phụ nữhardware resourcesshop giày lườithời trang nam hàn quốcgiày hàn quốcgiày nam 2015shop giày onlineáo sơ mi hàn quốcshop thời trang nam nữdiễn đàn người tiêu dùngdiễn đàn thời tranggiày thể thao nữ hcmphụ kiện thời trang giá rẻ