الرئيسية >> أهم الأخبار >> وحدة إسرائيلية سريّة لمحاربة المقاومة الفلسطينية ماليًا

وحدة إسرائيلية سريّة لمحاربة المقاومة الفلسطينية ماليًا

أبريل 7, 2021 في 4:43 م

* صادرت 35 مليون دولار من هنية

القدس المحتلة- البيادر السياسي:ـ لا تألُ”إسرائيل” جهدًا في تتبع مصادر تمويل وتسليح المقاومة الفلسطينية، وتسعى جاهدةً إلى تجفيف منابعها وقطع أي وسيلة لإمدادها بالمال والسلاح.

وفي هذا الإطار أنشأت إسرائيل وحدة سريّة في جهاز “الموساد” أسسها رئيسه الأسبق مائير داغان عام 2002 وأُطلق عليها اسم “حربون”، من أجل مهمة واحدة وهي محاربة المقاومة الفلسطينية ماليًا.

وتعني كلمة “حربون” الحربة ذات الخطافات لاصطياد الفريسة، و”حربون” هي الترجمة العربية لكلمة “تسلسال” باللغة العبرية.

وتم الكشف عن هذه الوحدة في كتاب “حربون” للكاتبين نيتسانا دارشان، وسامويل كاتس.

وجاء في الكتاب، أن رئيس الموساد الأسبق مائير داغان كان يدير وحدة حربون بنفسه، حيث عُرف عنه قبل توليه منصب رئاسة الموساد بمبادراته في موضوع محاربة المقاومة اقتصاديًا.

وتتعاون وحدة حربون مع جهازَي “الشاباك” و”أمان” وسلطة الضرائب ووزارة المالية والشرطة الإسرائيلية ومنسق أعمال الحكومة وجهات أخرى في إسرائيل.

وذكر الكتاب أن من بين الجهات الإسرائيلية التي تتعاون  بشكل رئيسي مع وحدة حربون لتجفيف مصادر تمويل المقاومة هي مؤسسة “شورات هادين” وهي مؤسسة غير ربحية تأسست عام 2002 ومقرها “رمات غان” ورئيسة المؤسسة هي المحامية نيتسانا دارشان ليتنر، حيث تستفيد وحدة حربون من هذه المؤسسة القانونية في رفع الدعاوى والقضايا على كل من يساعد المقاومة في الجانب المالي.

وبدأ التعاون بشكل فعلي بين وحدة حربون ومؤسسة “شورات هادين” في شهرَي مارس_ أبريل من العام 2002 بعد فترة العمليات الاستشهادية التي وقعت في “دولفيناريوم” (نفذها الحوتري)، وعملية مقهى “مومنت” بالقدس (نفذها الحوراني)، وعملية فندق “بارك” بنتنايا (نفذها عبد الباسط عودة).

وتسببت وحدة حربون بخسائر مالية للمقاومة تُقدر بملايين الدولارات، كما قامت الوحدة بالتعاون مع قوات خاصة إسرائيلية نفذت عمليات مداهمة لبنوك لها علاقة بالمقاومة، وكذلك تقوم الوحدة باغتيال شخصيات ورجال أعمال يمولون المقاومة أو يساعدونها في وصول الأموال إليها.

وكشف الكتاب أن من بين المهام التي قامت بها وحدة حربون، هي إجبار المصريين على إيقاف رئيس حركة حماس إسماعيل هنية عندما كان رئيسًا للحكومة الفلسطينية عام 2006، أثناء عودته إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري، حيث تزعم الوحدة أنه كان بحوزته 25 حقيبة تحوي 40 مليون دولار حصل عليها من إيران، وقد استطاعت الوحدة مصادرة 35 مليون دولار منها وإيداعها في بنك القاهرة – عمان ومن ثم مصادرتها بشكل كامل.

 

وتزعم الوحدة أنها كانت عازمة على عدم السماح بإدخال الأموال التي كانت مع هنية حتى لو تسببت بعطل في سيارته.

كما تزعم أنها قامت بعمليات ضد الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات وضد “حزب الله” وإيران، وكبدتهم خسائر مالية، بالإضافة إلى عدم السماح بدخول أسطول مرمرة حتى تقطع أي محاولة دعم اقتصادي لحماس.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هذا ما يقلق “إسرائيل” من سلوك بايدن وتنصيبه كولن كال نائباً لوزير الدفاع

القدس المحتلة – إسرائيل اليوم – بقلم: أرئيل كهانا..”في الوقت الذي تغرق فيه إسرائيل في ...

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com

blog lam dep | toc dep | giam can nhanh

|

toc ngan dep 2016 | duong da dep | 999+ kieu vay dep 2016

| toc dep 2016 | du lichdia diem an uong

xem hai

the best premium magento themes

dat ten cho con

áo sơ mi nữ

giảm cân nhanh

kiểu tóc đẹp

đặt tên hay cho con

xu hướng thời trangPhunuso.vn

shop giày nữ

giày lười nữgiày thể thao nữthời trang f5Responsive WordPress Themenha cap 4 nong thonmau biet thu deptoc dephouse beautifulgiay the thao nugiay luoi nutạp chí phụ nữhardware resourcesshop giày lườithời trang nam hàn quốcgiày hàn quốcgiày nam 2015shop giày onlineáo sơ mi hàn quốcshop thời trang nam nữdiễn đàn người tiêu dùngdiễn đàn thời tranggiày thể thao nữ hcmphụ kiện thời trang giá rẻ