Make this site your Homepage e-mail us
الثلاثاء 2014/07/23 04:13
محلية عربية دولية إسرائيليات إقتصاد ثقافة رياضة إسلاميات شؤون مسيحية طب وعلم وفيات وتعازي منوعات
 
البحث :
وزير الشؤون الاجتماعية يلتقي ممثل البنك الدولي في فلسطين
نشرت في: 06/11/2013 - 22:57
Printable version Email to a friend
رام الله- البيادر السياسي:ـ استقبل وزير الشؤون الاجتماعية د.كمال الشرافي المدير القطري للبنك الدولي في فلسطين ستين جوجينسين ومرافقته سميرة حلس، بحضور أيمن صوالحة مستشار الوزير وسليمان الوعري مدير عام مكتب الوزير وتهاني المدهون مديرة برنامج التمكين الاقتصادي وعرفات ابوراس وسامي العصا من وحدة العلاقات العامة والإعلام.
وجرى خلال اللقاء استعراض القضايا ذات الاهتمام المشترك، وآفاق التعاون المستقبلي وزيادة تنسيق الجهود بين الوزارة والبنك الدولي من اجل استمرا تقديم الدعم لبرامج الوزارة لخدمة أبناء شعبنا الفلسطيني بكافة شرائحه خاصة الفئات المهمشة والضعيفة.
وأكد الشرافي على حرص الحكومة والوزارة على تجسيد مبادئ الشراكة بين مختلف الأطراف الدولية الرسمية والأهلية وبخاصة منظمات المجتمع المدني، وأشار إلى أن المواطن الفلسطيني أغلى ما نملك وان الخدمات التي تقدمها الوزارة هي استحقاق وليس منة.
وقدم الشرافي شرحاً مفصلاً عن برنامج الحماية الاجتماعية خاصة البرامج المتعلقة بتوقيع اتفاقيات لدعم قطاع الحماية الاجتماعية أبرزها شبكة الأمان الاجتماعية والذي تم العمل بها وتنفيذها منذ العام 2004 وانتهت بالعام 2012، والتي وفرت أدوات الإصلاح والتأهيل لبرامج المساعدات وتوحيدها.
إضافة إلى إطلاق مشروع المساءلة الاجتماعية بدعم من مجلس الثقافي البريطاني والمتمثل بإنشاء مجالس للمستفيدين والذي تم تنفيذه في أربع محافظات من الوطن بهدف تعزيز الشراكة مع المجتمع المحلي والمستفيدين، كذلك إطلاق برنامج بناء القدرات في الوزارة الممول من قبل الاتحاد الأوروبي.
وقال الشرافي أن هذه البرامج تمثل نقلة نوعية في أساليب عمل الوزارة حيث ان برنامج الحماية الاجتماعية وفر قاعدة بيانات وطنية شاملة لمختلف القضايا الاجتماعية الأمر الذي سيمكن الجهات الدولية والعربية والوطنية من الاستفادة من هذه القاعدة وتطوير برامج المساعدات والتدخلات بناء على معايير علمية وبحوث ميدانية مدققة وعادلة وشفافة.
ونوه الشرافي إلى صعوبة الأوضاع الاقتصادية التي يمر بها أبناء الشعب الفلسطيني خاصة الفئات المهمشة التي تزداد معاناتها تفاقما بسبب استمرار الحصار والإغلاق والعقوبات الجماعية التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني. وان هنالك زيادة في حجم العمل الذي يتطلب مزيدا من الدعم من الجهات الدولية وخاصة البنك الدولي.
 وأكد الشرافي أن الوزارة ماضية في مأسسة شراكة حقيقية وفاعلة ولديها الإرادة والجاهزية لتراكم هذه الانجازات سواء على المستوى الدولي وعلى المستوى الإقليمي والمحلي وان وزارته جاهزة لتحقيق المزيد من الانجازات على المستوى الوطني والدولي بالتعاون مع البنك الدولي تسعى إلى تطبيق الشعارات إلى واقع ملموس.
وأشار إلى أن الدعم يأتي على غرار النتائج الايجابية لأي مؤسسة، وأكد على أهمية الشراكة بين جميع الأطراف في سبيل الاستمرار في تقديم الخدمة للمنتفعين.




 
     
الصفحة الرئيسية المجلة المطبوعة من نحن المنبر الحر أضف مقالا أو خبرا مواقع صديقة أعلن معنا إتصل بنا
جميع الحقوق محفوظة © للبيادر 2011