الرئيسية >> إسلاميات >> الذكرى الطيبه خالده والسيره العطره لاتنسى

الذكرى الطيبه خالده والسيره العطره لاتنسى

أكتوبر 3, 2022 في 7:22 م

_______

بقلم
د.سيد حسن السيد
الخبير الدولي للاتيكيت
واداب السلوك الاسلامي
_______

اذا كان كل شيئ فى الدنيا يبدأ صغيرا ثم ينمو ويكبر فأن هناك مقوله يرددها الكثيرون وهى ان الحزن يبدأ كبيرا ثم يصغر لكن تلك المقوله لايجب تعميمها لان الحزن على فقد عزيز غال لايصغر ولاينسى بل يظل مستمرا مهما مر الزمان و الهت الدنيا الإنسان وشغلته هموم ومسئوليات الحياه واخرجته من عالم الاحزان حيث أن الانسان الذى يفقد شخص عزيز عليه ورغما من وجود المحيطين به لمواساته ومن يقف بجانبه ليشاطره احزانه ويصبره فإنه كلما خلا مع نفسه لاستعادة الذكريات تجددت لديه مشاعر الحزن والاسي
وعاوده الاحساس بألم فراق من رحل عنه وحرم ممن كان يؤنسه
ويؤازره و يشجعه ويملء حياته بالتفاؤل والأمل.
وذلك يؤكد ان الحزن على فقد عزيز غال لاينتهى اما الحزن على فقد الأشياء الماديه او عدم تحقيق الآمال والاحلام اوالأهداف المرجوه أو الفشل فى تجارب حياتيه وكان من المتوقع لها النجاح فأن الحزن فى مثل هذه الأحوال يقل رويدا رويدا إلى أن ينتهى مع دخول الإنسان فى دوامه الحياه
ولحكمه لايعلمها الا الله نجد ان عدم تحقيق الإنسان لما يتمناه من امنيه او فقده لإحدى الاشياء الماديه قد يكون فيه خير له وذلك تصديقا لقول الله تعالى :
“وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا وهو شر لكم والله يعلم وانتم لا تعلمون”

وكم من أشخاص يتباهون بكثره
الأموال والأولاد ويتفاخرون بالعشائر والانساب وينشغلون باشباع شهواتهم وملزاتهم فى الدنيا وقد نسوا بسبب ذلك طاعه الله عز وجل ومن هؤلاء
من لايعلمون ان تلك الافعال مذمومه ونهى الله عنها وحذر وتوعد ولقد عبر الله جل شانه عن الموت بزياره المقابر لان من القبر يتحدد مصير الانسان بعد البعث والحساب اما بدخوله الجنه أو النار اى الجحيم عملا بقول الله تعالى :
” الهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر
كلا سوف تعلمون ثم كلا سوف
تعلمون كلا لو تعلمون علم اليقين
لترون الجحيم ثم لترونها عين
اليقين ثم لتسئلن يومئذ عن النعيم “

واذا كانت الدنيا متاع ومتاع الدنيا قليل وكان البعض يعملون وكأنهم يعيشون أبدا واغلب هؤلاء نجدهم من الاغنياء او الاثرياء الذين يرغبون في الاستمتاع بنعيم الدنيا علي سبيل التباهي والتفاخر لذلك نراهم يتهافتون علي شراء القصور الفخمه الفارهه ذات الحدائق الشاسعه المليئه بالزهور اليانعه والاشجار المثمره بكل مالذ وطاب من فاكهه تلك الحدائق التى يجري فيها الخيال طويلا حتي يبلغ مداها و كثيرا ما يتخيل اصحاب تلك القصور بأنهم يعيشون في الجنه وهذا التخيل قد جانبه الصواب لان الجنه فيها مالاعين رأت ولا أذن سمعت
ولما كان هؤلاء الاثرياء المرفهين وان طالت اعمارهم سيتوفاهم الله وسيرقدون في قبورهم تاركين قصورهم هذه فان أرواحهم لامحاله ستنتقل الي حياه البرزخ عملا بقول الله تعالي:
” ومن ورائهم برزخ الي يوم يبعثون”

والبرزخ هو مرحله بين الموت ويوم القيامه والأرواح تنتقل الي عالم البرزخ بسرعه قدرها ٥٠ مره سرعه
الضوء عملا بقول الله تعالي:
” تعرج الملائكه والروح في يوم كان مقداره خمسين الف سنه ”
والأرواح في البرزخ تعيش حره طليقه بين السماء والأرض و هي لا ترتبط بالقبور أو الاجساد و تكون سعيده اوتعيسه وتتزاور وتسمع كلام الاحياء وتتأثر بدعواتهم الصالحه وتزورهم أينما كانوا
والرسول ( صلي الله عليه وسلم) عندما كان يخاطب الموتي عند زيارته للمقابر قال له الصحابه : ( اتخاطب جيفا قد بليت) قال” لستم بأسمع لكلامي منهم ولكنهم لا يقدرون أن يجيبوا”

والموتي في حياه البرزخ
يرون مقاعدهم من الجنه أو النار
قال رسول الله ( صلي الله عليه وسلم :” أن احدكم اذا مات عرض عليه مقعده من الجنه أو النار بالغداه
والعشي”

والصالحون هم الذين يرون مقاعدهم
من الجنه وتلك الجنه هي جنه الخلد عرضها السموات والأرض وفيها مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا يقتصر دخولها علي الاثرياءفقط حيث أن أكثر أهل الجنه من الفقراء الصالحين
قال رسول الله ( صلي الله عليه وسلم) :” أكثر أهل الجنه من الفقراء”
وعن وصف الله تعالي لحياه المؤمنين الصالحين في البرزخ
قال تعالي:” ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون”
وقال رسول الله ( عليه الصلاه والسلام) :” إنما نسمه المؤمن طائر يعلق من شجر الجنه حتي يرجعه
الله الي جسده يوم بعثه”

اما البغاه والضالين فيعرفون مصيرهم من النار والعذاب عملا بقوله
تعالي :” وأما أن كان من المكذبين
الضالين فنزل من حميم وتصليه
جحيم”
وعن الأشياء التي تنفع الميت في حياه البرزخ قبل وفاته:-
قال رسول الله ( صلي الله عليه وسلم ) :” أن مايلحق المؤمن
من عمله وحسناته قبل موته علما
علمه و نشره وولدا صالحا يدعو له
ومصحفا ورثه ومسجدا بناه وبيتا لابن السبيل بناه ونهرا أجراه وصدقه
أخرجها من ماله في صحته وحياته
تلحقه بعد موته”
وعن الأشياء التي يفعلها الاحياء للمتوفي:
قضاء الدين عنه ثم الدعاء له وقراءه
القران علي روحه ثم رصد صدقه جاريه له ثم الحج عنه

وبمناسبة احتفالنا فى الثامن من أكتوبر الحالى بذكرى مولد رسولنا الحبيب ( صلى الله عليه وسلم)
سيد المرسلين أشرف الخلق أجمعين
النعمه المسداه والرحمه المهداه والسراج المنير وأمام المتقين المبعوث رحمه للعالمين عملا
بقول الله تعالى :
” وما أرسلناك إلا رحمه للعالمين”
والرحمه هنا يقصد بها تربيه البشر وتزكيتهم وتعليمهم وهدايتهم نحو الصراط المستقيم
ياليتنا نتذكر قول الله تعالى :
” وما اتاكم الرسول فخذوه
ومانهاكم عنه فانتهوا واتقوا الله
ان الله شديد العقاب”
وفى ظل مايحدث الان من متغيرات عصريه وما صاحبها من اهتزاز للقيم
والمبادئ الأخلاقيه

وبمناسبة الاحتفال بتلك الذكرى العطره ما احوجنا إلى الاقتداء برسولنا الكريم قولا وفعلا وسلوكا وليكن احتفالنا بهذه المناسبه هذا العام لايقتصر فقط على مجرد شراء ( حلوىالمولد) وتبادل اهداؤها كوسيله للتعبير عن مشاعر الابتهاج والسرور بل يجب تنفيذ ما أمرنا به رب العالمين باتباع سنه نبينا الهادى الصادق الأمين حتى نهتدى إلى الصراط المستقيم ولكى نتخلص من عاداتنا السلبيه ونصحح سلوكياتنا الخاطئه التى تمادينا فيها وان الأوان لتغيرها داعين الله عز وجل أن يجعل لنا مخرجا من كل الازمات .

واذا كانت الذكرى الطيبه تظل خالده والسيره العطره لاتنسى ومع حلول الذكرى السنويه الثانيه لوفاه شريكه حياتى فى الثامن عشر من شهر أكتوبر الحالى فاننى ادعو الله ان يكون لها نصيب دائم من دعاء الصالحين والصالحات

وفى ظل مشاعر الحزن والاسي لفراقها فأن ذكراها الطيبه ستظل باقيه كالناقوس الذى يدق فى اذان النسيان بصوتها الذى دائما لايفارق مسامعى وصورتها التى لاتغيب ابدا عن خاطرى .

واذا كان الناس يفرون من ذكريات احزانهم الي اسباب النسيان فأنني في هذه الدنيا الفانيه وبعد رحيل
زوجتى الغاليه لا أفر الا لسيرتها العطره التي تشدني نحوها لسنوات طويله لما قدمته خلالها من عطاء فياض وتضحيات كثيره بصبر وجلد كزوجه صالحه مخلصه وفيه وام راعيه حنونه واعيه ومسئوله حيث كانت نعم الام المثاليه الصبوره
التى أنجبت لى ذريه صالحه
باره وتقيه

اللهم اجعل ماتحملته من الم المرض و ما صنعته في الدنيا من صالح الأعمال ومافعلته من خير في ميزان حسناتها يا أكرم الاكرمين

اللهم تقبل منها صلاتها وصيامها
و اجعل تلاوتها للقرآن شفيعا لها يوم
الدين ياسميع ياعليم

اللهم انزلها عندك في دار الحق منزل الصديقات الصالحات المكرمات القانتات العابدات و اجعل مأواها الجنه والحقني بها يارب العالمين

اللهم اجعل من مقالى هذا علما نافعا
ينتفع به كصدقه جاريه على روحها
الطاهره يا أرحم الراحمين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاحتلال يواصل بناء مصعد كهربائي استيطاني بالمسجد الإبراهيمي

الخليل- البيادر السياسي:- واصلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، العمل على بناء مصعد كهربائي استيطاني ...

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com